أسرار تصميم الهوية البصرية باحترافية

أسرار تصميم الهوية البصرية باحترافية

تصميم الهوية البصرية يُعد بمثابة شهادة الميلاد للشركة حيث تعتبر هذه الهوية واحدة من أهم العناصر للشركات والمنظمات الناشئة وأساس نجاحها في منافسة الشركات الأخرى.

في وقتنا الحالي من الصعب عليك أن تتعرف على أي منتج جديد موجود في الأسواق إن لم تر الشعار المميز له، باختصار يجب أن تمتلك كل شركة هوية بصرية مميزة وخاصة بها تحقق الغاية من تصميمها إذ أن الهوية البصرية الاحترافية والمنفذة بدقة هي الطريق الأمثل لانتشار العلامة التجارية.

والآن، هيا بنا في رحلةٍ لمعرفة آفاق تصميم الهوية البصرية بشكلٍ احترافي وشرح كافة النقاط التي تتعلق بهذا الأمر، من خلال خبراء شركة خدماتك khadamatk في التصميم والإبداع.

تصميم الهوية البصرية

شركات-تصميم-الهوية-البصرية

عند تصميم الهوية البصرية يجب القيام بتخصيص المرونة في عمليات التنفيذ، لأن أصغر الاختلافات في تفضيلات المستهلكين، أو عاداتهم الأساسية في الأسواق المتنوعة يمكن أن تحقق نجاحًا عالميًا للعلامة التجارية أو قد تعمل على فشلها.

في الأسواق المختلفة المليئة بالإعلانات المتنوعة تُعتبر الهوية البصرية المميزة أحد أهم عوامل نجاح ترويج أي مؤسسة أو شركة، فمن خلال استخدام الكلمات المناسبة والصور والموسيقى والتفكير في استراتيجيات التجميع والتكيف يتم رفع قوة العلامة التجارية بنجاح، وهذا ما يشكل الهوية البصرية للشركة.

أنواع الهوية البصرية

هناك العديد من أنواع الهوية البصرية التي تستطيع الشركات اختيار الأمثل منها بما يتناسب مع طبيعة السوق الذي ترغب بالمنافسة فيه، ومن أمثلة هذه الأنواع:

أنواع-الهوية-البصرية
  1. هوية بصرية كاملة سواء لفرد أو مؤسسة: يمتلك هذا النوع العديد من الميزات وأهمها ضمان التناسق وحسن صياغة الأفكار وانسيابها، كما يحصل المستخدم على عدة تصميمات مختلفة لجميع عناصر الهوية البصرية مثل: بطاقة وسائل التواصل، غلاف المراسلة، الملف التعريفي، الشعار، بالإضافة إلى جميع أنواع الطباعة. تهتم الهوية البصرية الكاملة بتثبيت مجال العمل في أذهان المستخدمين حيث أنها تعد من الطرق غير المباشرة الأكثر تأثيراً بالمستخدمين، ففي هذا النوع لست بحاجة للحديث عن نفسك، هويتك هي من تخبر عنك.
  2. هوية بصرية لمؤسسة: هذا النوع مهم لأعمال المؤسسات حيث يقوم بالتعبير عن صورة المؤسسة. يتضمن هذا النوع تصميم لغلاف السيرة الذاتية للموظفين وذلك من أجل حفظها بالإضافة إلى بطاقة وسائل التواصل، كما يحتوي هذا النوع على تصميم غلاف المراسلات.
  3. هوية بصرية شخصية: هذا النوع يكون بشكل كبير للاستعمال الشخصي، على سبيل المثال العمل على تصميم البطاقة التعريفية للشخص، كما يستخدم في حال كانت المؤسسات صغيرة على عكس المؤسسات الكبيرة التي تكون فيها الهوية بصرية تجارية. من الممكن أيضاً أن يتم تصميم غلاف مراسلات إذا كان الفرد يحتاج إلى المراسلات.
  4. هوية بصرية تجارية: تتعلق هذه الهوية بالأعمال التجارية، مثل تصميم شعار المؤسسة التجارية وغلاف المنتج. يمكن الملاحظة أن التصميمات في المنتجات تأخذ الشكل الذي يتناسب مع طبيعة المنتج الذي يقدم للمستهلكين وصفاته. كلما توسعت التجارة أدى ذلك لتوسع احتياجات ومتطلبات العمل مثل: تصميم دفتر لرصد وتحصيل الفواتير والأختام حيث أن تصميم الأختام المميزة والخاصة بالشركة تعمل على دعم قوة هذه الشركة.

كيف تختار من بين أنواع الهوية البصرية المناسب لك؟

لا يوجد قاعدة عامة تعمل من خلالها على اختيار أفضل أنواع الهوية البصرية المناسب لك، ولكن هناك بعض التعليمات والتي تعمل عند الالتزام بها على توسيع نشاطك التجاري. قبل أن تقوم بتحديد نوع الهوية البصرية المناسب لك عليك تحديد ما الذي أنت بحاجة إليه أولاً، بالإضافة إلى تحديد الميزانية التي تقدر عليها لتنفيذ هويتك البصرية.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عن أفضل شركة تصميم مواقع الكترونية في السعودية

أهمية الهوية البصرية

أهمية-الهوية-البصرية

تعد الهوية البصرية مهمة للغاية بالنسبة للشركة، ويجب أن يتم إعداد الهوية البصرية وتجهيزها قبل انطلاق الشركة ودخولها في عالم الأسواق، ويمكن القول إن أسباب أهمية الهوية البصرية للشركة تتلخص فيما يلي:

  1. تمثل الهوية البصرية الحافز الأساسي والدافع القوي الذي يعمل على دفع موظفي الشركة للعمل بكل طاقتهم والتفاني فيه والانتماء إلى الشركة بكل اخلاص.
  2. تعد الهوية البصرية بمثابة ثقة ومصداقية في التعامل مع المستخدمين بالإضافة إلى المنافسين في الأسواق.
  3. تظهر الهوية البصرية النظام والترتيب الموجود لدى موظفي الشركة بالإضافة إلى اسلوبها وطريقتها في التعامل مع المستخدمين.
  4. تدل الهوية البصرية على مدى المهنية والمصداقية التي تقدمها الشركة للمستخدمين بالإضافة إلى مدى تميزها في العمل.
  5. تعمل الهوية البصرية على إيصال تاريخ وأصل الشركة في الأسواق، وهذا ما يجعلها محفز كبير للمستخدمين في الأسواق الجديدة عند التعامل معها.
  6. توضح الهوية البصرية الاختلاف الذي يميز الشركة عن باقي الشركات المنافسة لها في الأسواق، وهذا ما يعطي المستخدمين سبباً واضحاً للتعامل معها عوضاً عن باقي الشركات.

أهمية تصميم الهوية البصرية للشركات

تصميم الهوية البصرية يحتاج إلى استخدام أحدث الوسائل والأساليب في الدعاية والإعلان، ويمكن القول إن أهميتها تكمن في التالي:

  • يعمل تصميم الهوية البصرية على تخصيص مكانة مميزة لك في الأسواق، وتعمل على اثبات وجودك بين الشركات الأخرى.
  • قد تكون الخدمة التي تقدمها هي الأفضل، ولكنك لا تستطيع التعبير عنها، وبالتالي فان تصميم الهوية البصرية سيساعدك على توظيف هذه الخدمة وايصالها للمستخدمين.
  • تعد الهوية البصرية من الأدوات التسويقية المميزة والمعبرة عن شركتك، ويمكنك اعتبار الهوية البصرية المتحدث الرسمي عن نشاطاتك وخدماتك المتنوعة حتى في حال غيابك.
  • وجود تصميم هوية بصرية احترافية يعمل على زيادة نسبة مبيعات الشركة أو المؤسسة وذلك عن طريق ربط العملاء بين نشاط الشركة وبين الهوية البصرية.

مكونات الهوية البصرية

مكونات-الهوية-البصرية

 مكونات الهوية البصرية هي عبارة عن مجموعة من الخصائص التي تحدد شكل ومضمون العلامة التجارية والتي تتضمن العناصر التالية:

  1. الشعار.
  2. الألوان.
  3. النصوص وأسلوب الطباعة.
  4. أسلوب الصورة.
  5. دليل استخدام الهوية البصرية.
  6. الأيقونات.
  7. الرسوم البيانية والرسوم التوضيحية.

عناصر الهوية البصرية

عناصر الهوية البصرية تعتمد بشكلٍ كامل على طبيعة الشركة والسوق المستهدف كما أنها تنبع أيضًا من وجهة نظر المصمم في العديد من الأحيان، وهذه العناصر هي:

عناصر-الهوية-البصرية
  • الشعار: والذي يجب أن يتميز بكونه بسيط للغاية وغير مكلف مادياً عند تصميمه، بالإضافة إلى أنه يجب أن يكون الشعار فريداً من نوعه ومميزاً بحيث لم يتم استخدامه من أي شركة سابقاً.
  • الخطوط المستخدمة في التصميم: من الأفضل أن تكون الخطوط المستخدمة غير مستخدمة كثيراً من قبل شركات أخرى وأن تكون حديثة بحيث لا تتعارض مع خطوط استخدمتها شركات أخرى حيث أن المستخدم يلاحظ أدق التفاصيل في الهوية البصرية.
  • الصور المستخدمة في تصميم الهوية البصرية: يجب أن تكون الصور المستخدمة في تصميم الهوية البصرية خاصة بالشركة نفسها وليست صورة متداولة عبر الإنترنت، كما يجب الانتباه إلى اضاءة الصورة بحيث تكون إضاءتها جيدة وغير معتمة.
  • الصور والتصميمات: يجب أن تكون الصور والتصميمات التي يتم استخدامها عبر مواقع التواصل الاجتماعي عالية الجودة ذات أبعاد مناسبة لكل موقع حيث أنه يوجد لكل موقع مقاس محدد خاص به.

ماذا تتضمن الهوية البصرية؟

تتضمن خدمات تصميم الهوية البصرية ما يلي:

ماذا-تتضمن-الهوية-البصرية
  1. بطاقات الأعمال.
  2. أظرف المراسلات متعددة المقاسات.
  3. تصميم الشعار.
  4. سندات.
  5. عقود.
  6. توقيع بريد إلكتروني.
  7. تصميم واجهة الشركة الداخلية والخارجية.
  8. ملف إرشادات لطباعة الهوية وخامات الورق المناسب لكل عنصر منها.
  9. أختام.

مفهوم الهوية البصرية في التصميم

تتكون الهوية البصرية من الاسم والشعار والخط واللون وأسلوب التوقيع، بالإضافة إلى القيم التي ترغب في نقلها.

إن إنشاء شعار ليس شيئاً يمكن الاستخفاف به، فالشعار هو عنصر أساسي في الهوية البصرية، فهو لا يسمح بالتعرف على المؤسسة وحسب، بل تبقيها في ذاكرة المستخدمين على المدى الطويل، وذلك من خلال اختيار مصممين محترفين.

التصميم جزء لا يتجزأ من الهوية البصرية حيث يمنحك الفرصة لتكون متميز بين منافسيك في الأسواق.

إنه أمر أساسي للعلامة التجارية أن تؤكد نفسها في الأسواق وذلك عن طريق كل من وسائل الإعلام المطبوعة أو على الإنترنت.

أهمية الهوية البصرية للشركات السعودية

الهوية-البصرية-السعودية

لم تعد الشركات السعودية في يومنا هذا تبني سمعتها على المنتجات والخدمات فقط، بل أصبحت الصورة التي تنقلها للمستخدمين مقياس لسمعتها الجيدة ولنجاحها.

قبل البدء بتصميم الهوية البصرية، يجب عليك تحديد أهدافك حيث يجب على الهوية أن تؤدي ثلاث وظائف أساسية التي وهي:

  1. أن تكون الهوية البصرية بسيطة وواضحة.
  2. أن تمنح الهوية البصرية شخصية عملك.
  3. يجب على الهوية البصرية أن تبرز شركتك بين المنافسين في الأسواق.

المبادئ الأساسية في الإدارة الفعالة للهوية البصرية

  • أن تكون ذو صلة: وذلك من خلال المرونة والتي تلعب دور بالغ الأهمية، على الرغم من الاختلاف الثقافي يجب على تصميم الهوية وعرض المنتجات أن يتناسب مع الأعراف الاجتماعية للمستهلكين، وذلك وفقاً لشروطهم، وبالطريقة التي يقومون بها بأعمالهم.
  • إيجاد الأرضية المشتركة: تبدأ الإدارة الفعالة للهوية البصرية من خلال فهم المستهلك، وفهم احتياجاته وثقافته وقيمه.
  • الاسم يؤثر على الاستراتيجية: الاسم الذي يتم استخدامه يعمل على جذب المستهلكين، غالباً ما تكون الاختصارات وأسماء المؤسسات والأشخاص الذين يستخدمون صوراً للمواقع العالمية فعالة للغاية، وكلما كان الوصف أقل كلما أصبح للاسم تأثير أفضل.
  • أن تكون منسقاً ومرناً: جميع العناصر التي تشارك في تشكيل الهوية البصرية، يجب أن يتم تنفيذها باستمرار، يجب على الهويات البصرية أن تتمتع بالمرونة في محتوى الصور والرسائل وغيرها وذلك من أجل أن تكون ذات صلة في مختلف المناطق والثقافات، وذلك من خلال إنشاء معايير هوية متاحة عبر الإنترنت ومتوفرة عالمياً.

مقاسات الهوية البصرية

تختلف مقاسات الهوية البصرية حسب كل مكون من هذه المكونات:

مقاسات-الهوية-البصرية
  1. الورق الرسمي للشركة يكون مقاسه 21× 29.7 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  2. الورق الرسمي بشكل أفقي يكون مقاسه 29.7×21 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  3. ظرف صغير للمراسلات الداخلية والخارجية يكون مقاسه 23.5×12 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  4. ظرف متوسط للمراسلات الداخلية والخارجية يكون مقاسه 22.9×16 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  5. ظرف كبير للمراسلات الداخلية والخارجية يكون مقاسه 32.4×22.9 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  6. الشهادات التي تمنحها الشركة أثناء فعالياتها المختلفة يكون مقاسه 29.7× 21 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  7. الكروت أو البطاقات الشخصية يكون مقاسه 9×5.5 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  8. ملفات الشركة الورقية يكون مقاسه 23×33 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.
  9. مذكرات الشركة الورقية يكون مقاسه 16×22 سم وبدقة 300 بكسل لكل إنش.

ما فائدة المقاسات التي تستخدم في تصميم الهوية البصرية

ما الفائدة من وجود مقاسات لكل عنصر من عناصر الهوية البصرية؟ إن وجود مقاسات دقيقة لكل عنصر من عناصر الهوية البصرية يساعد وبشكل كبير في ترتيب وتنظيم استخدام هذه العناصر والمكونات التي تقوم الشركة بإطلاقها، ومن جهة أخرى تعمل المقاسات على تسهيل العمل لبرامج معالجة الصور وبرامج التصميم في التعامل مع مكونات الهوية البصرية بكل سهولة وذلك من خلال العمل على انتاج تصميم بحجم مناسب لطباعته على الورق المناسب للطباعة والذي بدوره يكون بمقاسات وأحجام مختلفة.

كيف تقوم بتصميم الهوية البصرية بشكل صحيح؟

ألوان-الهوية-البصرية

يمكنك القيام بتنفيذ هوية بصرية بشكل صحيح عن طريق ما يلي:

  1. تحديد هوية علامتك التجارية: هوية علامتك التجارية هي التي ترشدك في تصميم الهوية البصرية وليس العكس، فمن الضروري أن تقوم بتحديد أساسيات استراتيجيّة علامتك التجارية، ومن المنطقي أن تحدد جوانب هذه العلامة التي ترغب في التعبير عنها.
  2. التعرف على عناصر التصميم: من أجل أن تصمم هوية بصرية تجذب المستهلكين، عليك أن تفهك الدلالات البصرية لعناصر هذه الهوية.
  3. اطرح سرداً متكاملاً: كما نعلم أن وظيفة التصميم هي سرد الأفكار ولكن بشكل بصري، وعلى هذا السرد أن يكون ملفتاً للنظر ويجذب انتباه المستهلكين.
  4. التحلي بالبساطة: يجب عليك أن تفكر في إيصال رسالتك للمستهلك بشكل بسيط دون الاطالة.
  5. الموازنة بين التناغم والتباين: عليك التأكد أن جميع العناصر البصرية لا تزال جزء من العلامة التجارية وتعمل بتناغم معها.
  6. تصميم للوسيط الذي ستظهر عليه: يمكن للوسيط الذي ستظهر عليه الهوية أن يغير من ظهور العناصر البصرية، مثلا قد تصبح الألوان أكثر سطوعاً على الشاشات على عكس الورق المطبوع، كما أن جودة الورق بحد ذاتها تختلف وذلك حسب نوع الورق ونوع الطباعة.

الأسئلة الشائعة التي يطرحها الآخرون عن تصميم الهوية البصرية

ما هي الهوية البصرية؟

الهوية البصرية هي الجانب البصري من العلامات التجارية التي تنتجها الشركات، وهي تتضمن أي شيء مرئي تنتجه علامتك التجارية مثل تصميم الشعار، والخطوط، والصور، اللون، والتي تستخدمها لإيصال خدمات علامتك التجارية، وقد يصل الأمر في بعض الأحيان إلى: الموقع الإلكتروني، الملابس الموحدة للعمال، بطاقات العمل، المواد

ما هي أهمية الهوية البصرية؟

الهوية البصرية هي بمثابة سمعة وثقة ومصداقية الشركة في تعاملها مع جمهورها ومنافسيها في الأسواق العالمية. تعتبر هذه الهوية بمثابة المحفز الأساسي والدافع القوي لموظفي الشركة للعمل مع الشركة بكل طاقتهم وبكل تفاني وأن ينتموا لها بكل إخلاص.

ما هي عناصر الهوية التجارية؟

تتكون الهوية التجارية من عدد من العناصر الاساسية وهي:
العلامة التجارية.
حجم الشركة.
الشعار او النص المميز.
اللون والخط.
شخصية الشركة.

ما هي تطبيقات الهوية؟

من أجل المساهمة في انتشار هذه العلامة التجارية ونجاحها يجب تطبيق عناصر الهوية البصرية على جميع المواد المستخدمة من قبل العلامة التجارية من أجل تحقيق التكامل فيما بينها وبالتالي ترسيخ هذه العلامة التجارية في أذهان المستهلكين.  

استراتيجية-الهوية-البصرية

ما هي مراحل تصميم هوية تجارية؟

الأهداف التجارية والهوية الشخصية.
إجراء بحث عن السوق والمستهلك المستهدف.
تصميم الشعار.
العناصر البصرية للعلامة التجارية.
توحيد العناصر البصرية في نمط واحد.

كيف يمكن أن تنجح العلامة التجارية؟

حدد جمهورك المستهدف.
اكتب بيان تحديد موضع علامتك التجارية.
طوّر هوية علامتك التجارية.
حافظ على ثبات علامتك التجارية.
حافظ على علاقات إيجابية مع عملائك.
اجعل موظفيك سفراء لعلامتك التجارية.
استخدم العلامات التجارية المشتركة.

ما هو دليل الهوية البصرية؟

الهوية البصرية هي جميع الصور والرسومات التي تعبر عن هوية العلامة التجارية وتميزها عن غيرها، أي تقوم الهوية البصرية بوصف كل شيء يمكن للعملاء رؤيته فعلياً، بدايةً من الشعار وحتى التصميم الداخلي.

ماهي عناصر الهوية البصرية؟

الرسومات والصور.
أسلوب الطباعة والمطبوعات.
لوحة الألوان المستخدمة.
المصور الفوتوغرافي.
الأصول المادية الملموسة.

الخلاصة

تصميم الهوية البصرية أمر بالغ الأهمية، فهي تعد عبارة عن أداة بالغة القدرة على ربط علامتك التجارية بالجمهور الصحيح فهي تمثل الواجهة المرئية التي يعرفك من خلالها الجمهور، ولأجل أهمية الهوية البصرية لعلامتك التجارية فإن عنصر خاطئ واحد يهدر جهوداً كبيرة. لذا على قدر ما تعتني بالهوية البصرية، وتقوم بتنفيذها بشكل صحيح تحصل على هوية بصرية لا مثيل لها صامدة في الأسواق المحلية والعالمية.

أضف تعليق